هي
| |

هل ما يظهر في هذا المقطع هو نبتة ماندرا كورا حقيقية؟

تداولت عدة حسابات مقطع فيديو لما يبدو للوهلة الأولى أنه نبتة تصرخ تحملها طفلة تضع سماعات على رأسها.

وقد أرفق ناشرو المقطع نصا مصاحبا للمقطع يقول:

نبتة الماندرا كورا ظهرت النبتة في فيلم هاري بوتر بوتر وهي نبتة ذات اصول حقيقيه ايضا, من أندر النباتات و تم إكتاشفها قبل ألاف السنين وهذه النبتة ارتبطت بخرافات عديدة وقيل عنها أنها نبتة لها قوى سحرية ، و السبب راجع لقدرتها في علاج أمراض كثيرة لم يتوصل الطب لعلاجها ، و ذلك عن طريق أكل أوراقها و أو ثمارها التي تسمى ببيض الجن أما عن جدورها فكانت تستخدم كمخدر قوي أو في الجراحات و أيضا كانت تستخدم في السحر الأسود .

الأمر الغريب في هذه النبتة أن كل من يحاول إستخراجها يتعرض لصرخة قوية تتسـ موته الفوري . تعتبر تعتبر هذه الصرخة وسيلة من وسائل الدفاع عند الـ النبتة ) نبتة من شافها

إذا كيف كان يتم إستخراجها !؟

كان يتم إستخراجها عن طريق ربطها بحيوان و غالبا ما يكون كلب.

رغم كل هذا فهي نبتة نادرة و مازال العلماء في صدد دراستها . و ما يشكل عائق في دراستها هو نذرتها ، فهي تتواجد فقط في 

المشرق العربي و جنوب أروبا وشمال غرب إفريقيا.

 

ويمكن إيجاد المقطع الذي حصد ألاف التفاعلات منشورا هنا

 إلا أن هذا الادعاء زائف جزئيا

فعلى الرغم من وجود نبتة تسمى mandragora بالفعل إلا أنها ليست صارخة.

الماندرا جورا هي إحدى النباتات التي تنتمي إلى عائلة الباذنجانيات، كما أنها تُعرف بانتشارها على نطاق واسع في منطقة البحر المتوسط بما ذلك اليونان، بالإضافة إلى أوروبا الوسطى والغربية وأمريكا الشمالية. 

 يزدهر هذا النبات تحديدا من الخريف إلى أوائل الربيع في تركمانستان، ومن أواخر الشتاء إلى أوائل الربيع في إيران، كما أنه يستوطن في جنوب البرتغال و بعض دول البحر المتوسط مثل تونس، و الجزائر، و المغرب في شمال أفريقيا، بالإضافة إلى جنوب إسبانيا، وجنوب إيطاليا، ويوغسلافيا السابقة. 

أيضا اليونان وقبرص في جنوب أوروبا، وجنوب تركيا، وسوريا و لبنان والأراضي الفلسطينية والأردن في المشرق. 

و يحمل هذا النبات أسماء عديدة شائعة منها تفاح الجن، وتفاح المجانين، عين الديك، اللفاح، اليبروح، الشجيع، نبتة عين العفريت و الماندريك..

ويعتبر الماندرا كورا أحد النباتات الزهرية وهو  ذو أزهار بيضاء أو مشربة بالزرقة الشاحبة أو إرجوانية اللون ، كما تحتوي على  أوراق مستطيلة بيضاوية. 

 

تنشأ زهور زرقاء بنفسجية تشبه النجوم من وسط نبات اللفاح الذي لا يوجد له جذع والذي ينمو في جنوب إسبانيا. الصورة: تيريزا بريندوسي.

يحتوي هذا النبات على توت أصفر مستدير، ويتميز بجذعه السميك المتشعب تسبب شكله الغريب في نسج الكثير من الخرافات عنه. 

الاساطير والخرافات

لقد كان النبات و لمئات الأعوام عرضة للخرافات ، حيث ساد اعتقاد  أن الخصائص الغامضة يمكن أن تُنسب إلى الجذر لأنه قد يشبه شكلًا بشريًا، مع أطراف ذراع وساق. 

 

ووفقًا للأسطورة، عندما يُحفر الجذر يصدر صراخًا فظيعًا يقتل كل من يسمعه أو يجعلهم يجنون. 

تتضمن الأدبيات تعليمات معقدة لحصاد جذر اللفاح بأمان نسبي. 

 

على سبيل المثال، يُعطي يوسيفوس (حوالي 37 ميلاديًا – 100 ميلاديًا) التعليمات التالية لسحبه: 

يجب حفر خندق حول الجذر حتى يتعرض الجزء السفلي له، ثم يُربط كلب به، بعد ذلك يجب على الشخص الذي يربط الكلب الابتعاد، ثم يحاول الكلب متابعته، وبهذه الطريقة يسحب الجذر بسهولة، لكنه يموت فجأة بدلاً من سيده، وبهذه الطريقة يمكن التعامل مع الحذر دون خوف. 

صورة مأخوذة من موقع الزراعة الأمريكي

هذه الخرافة، مع النبات الذي يصدر صرخة قاتلة واستخدام كلب لإزالة الجذور، معروفة جيدًا في الأدب. 

إلا أنه وعلى الرغم من كل ما سبق ذكره تضل هذه الخرافات المرتبطة بالنبات مجرد خرافات لا أساس علمي يثبت صحتها ولم يسبق أن تم رصد أحد يعمل على اقتلاع النبات وصرخ.

 

المشهد المصاحب للادعاء

المشهد الظاهر في المقطع ملتقط في معرض خاص بالفيلم الشهير “هاري بوتر” في مدينة بوجدانوفيتش في روسيا.

لم يرشد البحث عن المقطع لمعلومات موثوقة مرتبطة به وبتاريخ التقاطه الأصلي إلا أن البحث العكسي عن مشاهده أرشد لوجود صورة من رحلة مدرسية في مدينة بوجدانوفيتش يبدو أنها التقطت في نفس مكان تصوير المقطع.

صورة توضح التشابهات في المحيط

وبالاطلاع على التفاصيل المكانية الموجودة على الطاولة وشكل الدلو الظاهر في المقطع والظاهر في الصورة يمكن تأكيد أنه التقط في نفس المكان.

بالإمكان أيضا ملاحظة صوت متحدث باللغة الروسية في خلفية المقطع المتداول.

وهذا هو رابط الصورة

 

مصادر تم الاستعانة بها

مصدر ١

مصدر ٢

مصدر ٣

 

WhatsApp
Telegram
Twitter
Facebook

مقالات متشابهة